نادينا
هل تملك القدرة على القيام بالعمل التطوعي بالمشاركة مع جمعية مراكز الأحياء ؟



"الفيصل "يفتتح ثاني مركز حي نموذجي على مستوى المملكة بجدة.. الثلاثاء القادم
17 ديسمبر 2017 - 29 ربيع الأول 1439 هـ( 1787 زيارة ) .

باسل المالكي

يفتتح مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة خالد الفيصل , الثلاثاء المقبل , "مركز حي الصفا النموذجي" بجدة التابع لجمعية مراكز الأحياء بالمحافظة ، الذي يعد ثاني مركز حي نموذجي على مستوى المملكة , حيث تم افتتاح أول مركز من نحو عام بحي المنتزهات بجدة.

 

ويأتي افتتاح المركز في إطار اهتمام أمير المنطقة بضرورة وجود مراكز أحياء نموذجية تخدم الشباب والفتيات والأسر داخل الأحياء ، وذلك تحقيقاً لرؤية المملكة 2030.

 

وأشارت الجمعية إلى أن التشجيع والاهتمام الذي تحظى به الجمعية من لدن رئيس مجلس إدارة جمعية مراكز الأحياء بمنطقة مكة المكرمة خالد الفيصل , وبمتابعة رئيس المجلس الفرعي بجدة الأمير مشعل بن ماجد محافظ جدة , يمثلان حافزاً للجمعية في سبيل تقديم المزيد من التحسين والتطوير المستمر ، وزيادة فعالية المبادرات لتحقيق الأهداف الاستراتيجية للجمعية ولترسيخ الاعتزاز بالدين والولاء للملك والانتماء للوطن وزرع القيم الإسلامية وتنمية الانسان والمكان.

 

وجاء إنشاء "مركز حي الصفا بجدة" كواحد من بواكير عمل هذه الجمعية المباركة , حيث يقدم المركز ستة برامج رئيسية (نادينا ، وجاري ، وتمكين ، وسلامتك ، وأخلاقي ، وساعد جدة) ، وكل برنامج منها يُعنى بمجال معين ، فبرنامج "نادينا" يهتم بشباب الحي وتطوير ثقافتهم وتحقيق الانتماء للوطن وكذلك الوصول للوسطية ، وبرنامج "جاري" يهتم بأهل الحي وتوثيق الروابط المجتمعية ، وبرنامج "تمكين" يهتم بتطوير وتدريب أهل الحي ,فيما يهتم برنامج "سلامتك" بالتوعية بوسائل السلامة الصحية والبيئية , وبرنامج "أخلاقي" بتعزيز القيم التربوية ، إضافة إلى برنامج "ساعد" الذي يهتم بالبرامج التطوعية.

 

وبلغ عدد المستفيدين من تلك البرامج في العام الماضي أكثر من نصف مليون فرد , ومشاركة أكثر من (12) الف متطوع بواقع تجاوز أكثر من خمسة آلاف فعالية في السنة , وذلك من خلال (35) مركز حي منتشرة في جدة , منها (19) مركزاً للرجال , و (14) مركزاً للنساء , وآخرين للأسر المنتجة.

 

وتعتمد الجمعية في تقديم برامجها للمجتمع على تظافر جهودها وبمشاركة فاعلة مع القطاعات الحكومية والخاصة والقطاع الثالث , حيث بذلت الجمعية جهداً كبيراً في بناء علاقات وشراكات قوية تهتم بالمسؤولية المجتمعية منذ إنشائها والانفتاح والتفاعل مع جميع الأطراف ذات العلاقة الحكومية والخاصة للرقي بالعمل في كل ما من شأنه رفع مستوى الخدمة المقدمة للمجتمع.